المركز الإعلامي

Rado من الأيقونية Ceramica ساعة
لنجناو، سويسرا
أبريل 2017
 
يضيف صانع الساعات ثلاث تحف جديدة إلى التشكيلة المُعاد تصميمھا
 
خلّفت شركة صناعة الساعات السويسرية Rado صدىً ھائلًا في العام الماضي مع إعادة إطلاق تشكيلة ساعات Ceramica الأيقونية من Rado. فمن خلال تعاونھا مع المصمم الصناعي الشھير كونستانتين جرسيس، قامت ھذه العلامة التجارية بتحديث ساعتھا الشھيرة ذات الشكل الھندسي البارز لتزدان بمظھر عصري جديد يتناسب مع روح العصر. ھا ھي اليوم الشركة تُطلق ثلاث إضافات جديدة لعائلة ساعات Ceramica وھي جاھزة تماما لتضفي لمسة جريئة على معصم Ceramica ھي اليوم الشركة تُطلق ثلاث إضافات جديدة لعائلة ساعات مرتديھا.
 
 
بفضل الخطوط القوية والقوام المقوّس بعض الشيء، تعتبر ساعات Ceramica الجديدة الثلاث مثالية لعاشقي الأحجام الصغيرة. وعقب النجاح الذي أحرزته كلتا ساعتي Ceramica غير اللماعتين واللتين كُشف النقاب عنھما في العام الماضي، أُضيف إلى التشكيلة نموذج آخر من السيراميك فائق التقنية باللون الأسود غير اللماع. ولإتاحة مظھر أكثر نعومة دون الانتقاص من سحر المظھر الأخاذ، تقدّم الشركة أيضا نموذجان من السيراميك فائق التقنية باللون الرمادي. ويتميز النموذج الرمادي المصقول بنفس المؤشرات المطلية بمادة ® Super-LumiNovaالموجودة في نظيره الأسود غير اللماع، في حين يزدان ميناء النموذج الرمادي غير اللماع بلمسة نھائية مصقولة عمودياً ونقاط مقعرة تؤدي دور المؤشرات. كما تتميز ھذه التشكيلة باستخدام آليات الحركة الأوتوماتيكية للمرة الاولى في عائلة ساعات. Ceramica
 
النموذج الرمادي الرائع
 
كما يفصح عنھا اسمھا، تم تصنيع ساعة Ceramica من السيراميك فائق التقنية، تلك الخامة المفضلة لدى صانعي الساعات الفاخرة نظرًا لخصائصھا التي تجمع بشكل مبھر بين خفة الوزن ومقاومة الخدوش. فضلًا عن الخصائص الجمالية للسيراميك فائق التقنية والتي لا تقل عن ذلك في الروعة والإبھار: فھناك باقة مدھشة من الألوان واللمسات النھائية التي يمكن إبداعھا من ھذه المادة المستقبلية، والتي تم استخدامھا في البداية في الصناعات الطبية وصناعات الفضاء قبل أن تعرف طريقھا إلى عالم صناعة الساعات لأول مرة على يد Rado. والسيراميك فائق التقنية ھو أيضا مادة مضادة للحساسية وتتواءم مع درجة حرارة جسم مرتدي الساعة على الفور، مما يجعلھا لطيف ة ومريحً ة على البشرة.
 
وتتميز تشكيلات Rado الجديدة بسبعة ألوان للسيراميك فائق التقنية، وھي الأسود والأبيض والبلازما والرمادي والبني والأخضر والأزرق. ويتميز إطلاق النموذج الرمادي من ساعة Ceramica بأنه تم لأول مرة إدخال ھذا اللون من السيراميك فائق التقنية على عائلة ساعة Ceramica. وظھر السيراميك فائق التقنية الرمادي لأول مرة في تشكيلة ساعات Ceramica بلمستين نھائيتين: نمط غير لمّاع رائع مسفع بالرمل ونمط مصقول متألق فائق اللمعان، وھذا خير دليل على مدى تنوع تلك المادة الرائعة.
 
بالنسبة للمصمم كونستانتين جرسيس، يعمل اللون كنوع من التشفير: "فعند استعماله على جسم ما، يصبح للون دورًا وظيفيًا ووجدانيًا. فعلى سبيل المثال الساعة السوداء تتسم بالأناقة، ولكنھا أيضا تعبر عن الطابع الرجولي والاحترافي. بينما الساعة الرمادية، في المقابل، أكثر تحررًا من الارتباط بجنس معين. كما يرتبط اللون بروح العصر. فھو يبدو أكثر حداثة، أو أقل كلاسيكية." وبالنسبة لشركة Rado، فإن اللون لا يعني فقط ملمحًا جماليًا يجذب الأنظار، بل يعكس أيضا لتفاني ھذه العلامة التجارية في إحراز إنجازات تقنية ويعد بمثابة محرك للإبداع.
 
 
***********************************************
 
 
نبذة عن كونستانتين جرسيس
يعتبر كونستانتين جرسيس من أشھر المصممين على مستوى العالم في المجال الصناعي. ولقد قام بتطوير تصميمات في الأثاث، والإضاءة، والكماليات، والمنتجات المنزلية للعديد من العلامات التجارية الشھيرة، كما حصلت العديد من منتجاته على جوائز عالمية رفيعة في التصميم. ويشتھر جرسيس بشغفه بالتكنولوجيا والخامات، ولذلك فلقد كان من الطبيعي أن يقع الاختيار عليه في إعادة تصميم الساعة الأيقونية Rado Ceramica لعام 2016. كذلك، يشتھر جرسيس بكونه مصمم التحف البسيطة، كما يفضل التحدث عن سمات البساطة البارزة في تصاميمه.
 
نبذة عن شركة Rado
تعتبر Rado علامة تجارية عالمية تشتھر بتصاميمھا المبتكرة واستخدام المواد الثورية لابتكار أمتن الساعات في العالم. ومنذ تأسيسھا في لنجناو، سويسرا، اكتسبت Rado روح الريادة التي تقوم على فلسفة ھذه العلامة التجارية المتمحورة حول شعار "الخيال ھو أساس الابتكار"، الفلسفة التي لا تزال تثبت صحتھا حتى يومنا ھذا.
 
 

علاماتنا التجارية